أسس وخصائص الاقتصاد الأخضر في الاقتصاد الإسلامي


April 4, 2021
أسس وخصائص الاقتصاد الأخضر في الاقتصاد الإسلامي
محمد بن يحيى محمد الكبسي

15

العدد

يحقق الاقتصاد الإسلامي الصورة العامة للاقتصاد الأخضر من خلال الاهتمام بالبيئة والتعامل الأمثل مع الموارد الطبيعية، وتحقيق التنمية المستدامة من خلال تعزيز القيم الإيمانية ووضع الأحكام الشرعية وتهذيب السلوك فيما يتعلق بالبيئة وحمايتها. والأسس التي يقوم عليها تصور الاقتصاد الإسلامي لتحقيق الاقتصاد الأخضر متعددة منها: تعظيم قيمة الموارد الاقتصادية، وتعظيم منافع السلع والمنتجات، والدعوة للاستخدام الأمثل للموارد، والاستفادة من تعدد المنافع للمورد الواحد، وتقرير مبادئ استدامة الموارد، وحماية البيئة، ومنع الإسراف في استخدام الموارد والسلع والمنتجات، والحفاظ على نظافة البيئة والأرض بشكل عام، والتنبيه على أهمية التقليل من النفايات والتحفيز على إعادة استخدام وتدوير المنتجات والسلع، وتحقيق التوازن الشامل بين الإنتاج والاستهلاك القائم على التوسط ومراعاة ترتيب الأولويات عند استخدام الموارد. ويمتاز الاقتصاد الإسلامي عن غيره من الاقتصادات الوضعية في تصوره للاقتصاد الأخضر في كونه مرتبط بالوحي والشريعة الإسلامية التي تجعل للموارد الاقتصادية بعد رسالي إيماني في الدنيا، ويرتبط بها عدد من الأحكام الشرعية في الشريعة الإسلامية، ويمتاز أيضا في سعة وشمول نظرته للمستفيدين والموارد، وخلصت الدراسة إلى أن الاقتصاد الإسلامي يولي الاقتصاد الأخضر حيزاً كبيراً في أدبياته، ويمكن تحويل هذه الأدبيات إلى قوانين وأدوات تنفيذية تحمي البيئة، وتدفع المسلم نحو الإيمان والعمل بمفاهيم التنمية المستدامة، وتستمد قوتها من الالتزام الذاتي بتوجيهات الشريعة الإسلامية لدى المسلمين. الكلمات المفتاحية: الاقتصاد الأخضر، الاقتصاد الإسلامي، البيئة، التنمية المستدامة، الموارد.

تحميل الملف من هنا