November 17, 2018

الهيئة الاستشارية لمجلة بيت المشورة تعقد اجتماعها الثاني


الهيئة الاستشارية لمجلة بيت المشورة الدولية تعقد اجتماعها الثاني عقدت الهيئة الاستشارية لمجلة بيت المشورة الدولية اجتماعها الثاني في يوم السبت الموافق 17/11/2018م، وذلك في مبنى الحي الثقافي كتارا –الدوحة-، بحضور السادة أعضاء الهيئة الاستشارية في دولة قطر:

  • د. خالد بن ابراهيم السليطي/ رئيس تحرير مجلة بيت المشورة .
  • أ. د. إبراهيم الأنصاري / عميد كلية الشريعة و الدراسات الإسلامية بجامعة قطر.
  • أ. د. عائشة يوسف المناعي/ مديرة مركز محمد بن حمد آل ثاني لإسهامات المسلمين في الحضارة بجامعة حمد بن خليفة.
  • أ . د. صالح قادر كريم الزنكي/ رئيس قسم الدراسات الإسلامية في كلية الشريعة والدراسات الإسلامية بجامعة قطر .
  • د. مراد بوضاية/ عضو هيئة التدريس في كلية الشريعة والدراسات الإسلامية بجامعة قطر.
  • د. أسامة الدريعي/ نائب رئيس تحرير مجلة بيت المشورة.
  • د. فؤاد الدليمي / مدير التحرير لمجلة بيت المشورة الدولية.
  • د. ابراهيم حسن جمال/ عضو هيئة التحرير لمجلة بيت المشورة الدولية.
  • د. عمر عبابنه / عضو هيئة التحرير لمجلة بيت المشورة الدولية.

وقد افتتح الاجتماع الدكتور أسامة الدريعي نائب رئيس تحرير مجلة بيت المشورة والرئيس التنفيذي لشركة بيت المشورة بالترحيب وشكر السادة الأعضاء على حضورهم، متمنياً للاجتماع التوفيق والنجاح وتحقيق الأهداف المرجوة.

هذا وقد ألقى سعادة الدكتور خالد السليطي رئيس تحرير مجلة بيت المشورة ونائب رئيس مجلس إدارة شركة بيت المشورة كلمة أكد فيها على أهمية البحث العلمي في تقدم وتطور الحضارة الإنسانية، واعتماد الدول المعاصرة على المعرفة في نهضتها وتفوقها، كما تقدم بالشكر إلى السادة أعضاء الهيئة الاستشارية للمجلة ودعمهم ومساندتهم خلال الفترة الماضية، والترحيب بالأعضاء الذين انضموا حديثاً، ثم ختم كلمته بتوجيه الشكر إلى هيئة التحرير على جهودهم المبذولة في سبيل نجاح وارتقاء المجلة.

وبعد ذلك استعرض السادة الأعضاء فيلماً من إعداد هيئة التحرير يلخص مسيرة المجلة وأهم إنجازاتها منذ انطلاقتها والمراحل التي مرت بها خلال أربع سنوات ونصف وحتى صدور عددها التاسع، ثم توجه الدكتور خالد السليطي إلى السادة الأعضاء طالباً منهم إبداء تعليقاتهم واقتراحاتهم.

وقد شكر السادة أعضاء الهيئة الاستشارية هيئة التحرير على تنظيم هذا الاجتماع واستمراره، كما رحبوا بالأعضاء المنضمين للهيئة الاستشارية والذين سيشكلون إضافة هامة للمجلة، ثم تداول السادة الأعضاء مسيرة المجلة بشيء من التقييم والمناقشة الثرية للفترة الماضية، وذلك من خلال الإشادة بالخطوات التي قامت بها المجلة مؤخراً في السعي للحصول على التصنيفات من قواعد البيانات والفهارس العالمية لاعتمادها، كما أكدوا على ضرورة التركيز على مراقبة الالتزام بالسياسات والإجراءات التي تسير عليها المجلة في عمليات التحكيم والمراجعة، كما ناقشوا التحديات التي تواجه المجلة حالياً واقترحوا التواصل مع دور النشر الخاصة بالجامعات المحلية والعالمية لتسهيل عملية الإصدار والارتقاء بالمجلة في الأوساط الأكاديمية.

هذا وستسهم المقترحات القيمة والمقدمة من السادة الاعضاء في تطوير المجلة وارتقائها، من خلال ما طرحوه في هذا الاجتماع الذي يعد هو الثاني ضمن مسيرة المجلة.

هذا وتعتبر مجلة بيت المشورة أول مجلة علمية دولية محكمة ومرخصة من وزارة الثقافة والرياضة في دولة قطر، وحاصلة على التصنيف الدولي الخاص بالمجلات العلمية، وهي تعنى بنشر البحوث في مجالات الاقتصاد والصيرفة الإسلامية وباللغتين العربية والإنجليزية، وتهدف إلى نشر الوعي المعرفي من خلال إتاحة هذه البحوث والدراسات للمستفيدين من خلال وسائط النشر الورقية والالكترونية، وتضم الهيئة الاستشارية للمجلة كوكبة من الأكاديميين المختصين والبارزين من مختلف الدول العربية والإسلامية.

وقد انضمت مجلة بيت المشورة إلى أقوى وأشهر قواعد البيانات الرقمية العربية والأجنبية العلمية والمعتمدة عالمياً وأكاديمياً التي تضم مجموعة كبيرة من المجلات والمصادر العلمية والمعتمدة لدى الباحثين والمؤسسات العلمية والأكاديمية.