تعزيز البنية التحتية للسوق المالية الإسلامية – ماليزيا نموذجا


October 10, 2016
تعزيز البنية التحتية للسوق المالية الإسلامية – ماليزيا نموذجا
أ. زوبير بولحبال

5

العدد

تعتبر ماليزيا دولة بارزة، نجحت في تطوير سوق مالية إسلامية تتسم بالرواج والحيوية، وعرض منتجات وخدمات متنوعة، سمات جعلتها تحتل مكانة هامة في تمويل مشاريع التنمية الاقتصادية، وتصبح مركزاً دولياً متخصصاً في إصدار الأوراق المالية الإسلامية، والاستثمار فيها. ويهدف البحث إلى تسليط الضوء على البنية التحتية للسوق المالية الإسلامية، وإبراز مراحل تطور السوق المالية الإسلامية بماليزيا، وعوامل نجاحها. وذلك من خلال: وصف السوق المالية الإسلامية، وبنيتها التحتية، وتحليل مكونات البنية التحتية، وبيان دورها في تطور السوق المالية الإسلامية بماليزيا. وتوصل البحث إلى أن تطور السوق المالية الإسلامية بماليزيا، مرَّ بثلاث مراحل رئيسة: مرحلة التأسيس، تبعتها مرحلة القبول، ثم مرحلة التنمية الاستراتيجية. وتم التركيز، خلال هذه المراحل، على إيجاد وتعزيز مكونات البنية التحتية للسوق المالية الإسلامية، والمتمثلة في: إطار –قانوني، وتنظيمي، وضريبي- ملائم وفعال، وإطار سليم للحوكمة الشرعية، وتنمية المهارات البشرية المتخصصة في المالية الإسلامية، وعرض منتجات وخدمات واسعة ومتنوعة. الكلمات الدالة: السوق المالية الإسلامية، البنية التحتية، التجربة الماليزية، مراحل التطور، عوامل التطور.

تحميل الملف من هنا