معوقات التمويل بصيغة المضاربة وسبل معالجتها في المصارف الإسلامية في الجزائر


March 29, 2020
معوقات التمويل بصيغة المضاربة وسبل معالجتها في المصارف الإسلامية في الجزائر
جعوتي سمير

12

العدد

يسعى هذا البحث إلى دراسة المعوقات التي دفعت بالبنوك الإسلامية في الجزائر إلى تجنّب التمويل بصيغة المضاربة، مع اقتراح حلول لمعالجتها. تطرّق البحث إلى حقيقة المضاربة وصورها في المصارف الإسلامية ثمّ إلى أهمّ العوائق المتمثلة في التنظيمات الصادرة عن البنك المركزي والمتعلقة بالاحتياطات القانونية، ومعامل السيولة النقدية، كما تعرّض إلى قانون النقد والقرض والذي ينصّ على تسقيف ملكية البنوك للمنقولات والعقارات، وتحديد مساهمات البنوك في الشركات والمؤسسات، ليُبيّ بعد ذلك الازدواج الضريبي في القانون الجبائي من خلال الرسم على النشاط المهني والضريبة على أرباح الشركات، وأنّ عدم وجود نصوص خاصة بالمضاربة في القانون التجاري والقانون المدني هو فراغ قانوني يُشكّل حاجزاً في وجه البنوك الإسلامية في الجزائر أمام التمويل بهذه الصيغة، وأوضح البحث العوائق المتعلقة بطبيعة عقد المضاربة وهي عدم جواز الضمان، وإطلاق يد المضارب، وتحمل رب المال للخسارة دون المضارب، وفي الأخير حاولت الدراسة الاستفادة من بعض تجارب البنوك الإسلامية في معالجة بعض العقبات قد تساهم في إزالة تلك العوائق أو تقليلها في الجزائر. الكلمات المفتاحية: مضاربة، تمويل إسلامي، بنوك إسلامية، الجزائر.

تحميل الملف من هنا